Egyptian guys forum

We express honestly and openly about the reality of the Egyptian youth
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  الأعضاءالأعضاء  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الا بذكر الله تطمئن القلوب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بلا اسم
عضوة مميزة
عضوة مميزة
avatar

عدد المساهمات : 222
تاريخ التسجيل : 16/11/2009

مُساهمةموضوع: الا بذكر الله تطمئن القلوب   السبت فبراير 20, 2010 3:49 am

كثيرا ما تصيبنى احاسيس مضطربه و مفاجئة
فيعلو ملامحى الوجوم ، و قلبى الحزن ، و نفسى الهم
ربما لاخطاء اخطاءتها ، أو تقصير قصرته ، أو سهو سهوته فى أمر سواء دينى أو دنيوى
و مرات بلا ذنب اقترفته و لكن ، لفدان أمل ، أ, ضياع حلم و تحوله لسراب ، او ربما لمرور الزمان فلا نستطيع ايقافه !!!!

فى تلك الاحيان أشعر بنبضات قلبى و قد تحولت بداخلى الى بركان ثائر
كل نبضة من تلك النبضات تدق فى راسى ، تذكرنى بكل تلك الافكار و ربما تجمعها تجميعا مترابطا لتزيد الهم هموما .

مع تسارعها اكاد أشعر بقلبى يمزق صدرى ليخرج منه فلا سبيل له ان يهدأ
و تبداا موجه من الفوران تسير فى رأسى و أطرافى
فلا يهدأ لها حال و لا بال
النبضات تتلاحق لتصير ضربات و خبطات ، و حركة قلبى تكاد تتحول الى قفزات شديده و كأنها تضرب برأسى لا بقلبى


لا يخرجنى من تلك الحال ابدا سوى شئ واحد
هو الترياق و البلسم ( ذكر الله ) الاستغفار فى اغلب الوقت

ما ان ابدا به حتى اجد الاطراف تبدا فى الخروج مندرة الفوران تلك
و النبضات تعاود هدوءها شيئا فشيئا ، و القلب يعاود سكينته ، و تبدا تلك الضجه ف الهدوء

حقا لا ادرى ماذا يحدث؟
فى ضوء تفسيرى الشخصى أظنه الشيطان الا يجرى من الانسان مجرى الدم ؟
و لا ادرى ماذا اقول سوى ان المفتاح السحرى و الترياق الشافى هو ذكر الله
(( الا بذكر الله تطمئن القلوب ))

بلى و الله فهى لا تطمئن الا بذكرك يا خالقى
اللهم املئ قلوبنا منك يقينا و حبا ، ووجوهنا منك حياء ، و جعل السنتنا رطبه بذكرك
لا اله الا أنت سبحانك أنى كنت من الظالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الا بذكر الله تطمئن القلوب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Egyptian guys forum :: الـمـنـتـدى الاســــلامـــى :: الـمــنــتــدى الاسـلامــى الـعــام-
انتقل الى: